محافظ البنك المركزي يزور مدينة أم الفحم

طه محمد: قام ستانلي فيشر- محافظ البنك المركزي الاسرائيلي اليوم (الثلاثاء) بزيارة إلى مدينة أم الفحم، يرافقه وفد من كبار الموظفين في البنك المركزي، وكان في استقبالهم رئيس البلدية الشيخ خالد حمدان والسيد مصطفى غليون- رئيس القسم المالي في البلدية والسيد توفيق قرمان-المدير المالي لبلدية أم الفحم.

وتوقف وفد المحافظ في قسم الهندسة ببلدية أم الفحم، واطلع من قبل ممثلي بلدية أم الفحم، على مجمل المشاكل الاقتصادية التي تعانيها أم الفحم، وعلى رأسها تعثر الأعمال في المنطقة الصناعية في "العيون" بسبب تباطؤ الدعم الحكومي.

وكانت المحطة المركزية لجولة وفد محافظ البنك المركزي، في المدرسة الثانوية الشاملة، التقى خلالها مدير المدرسة-المربي أحمد رشيد وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الشاملة.

وفي محاضرة أمام العديد من طلاب وطالبات الشاملة،أعرب ستانلي فيشر، عن سعادته بزيارة أم الفحم، والتي كانت مقررة فيما مضى، وتم تأجيلها أكثر من مرة، وأشار أنه يعمد في كل جولاته في البلاد، إلى زيارة المدارس والالتقاء بالطلاب، بسبب خلفيته الأكاديمية وحنينه إلى أجواء التدريس والمحاضرات.

 

واستعرض فيشر، أهم الأدوار التي يقوم بها البنك المركزي، ومنها، إدارته للسياسة المالية في الدولة وإشرافه على طباعة الأوراق النقدية والإشراف العام على البنوك وغيرها من المسؤوليات.

وفي تطرقه للأزمة الاقتصادية العالمية، قال أن دولته تجاوزت الأزمة المالية بأقل الأضرار، بسبب السياسات الصارمة للبنك المركزي مع البنوك.

وخلال رده على أسئلة الطلاب، اعترف محافظ البنك المركزي، بالغبن الوظيفي تجاه العرب، وضرورة زيادة نسب استيعابهم في مؤسسة بنك اسرائيل.

ثم قام وفد محافظ البنك المركزي يرافقه رئيس بلدية أم الفحم وعدد من ممثلي البلدية، بجولة إلى الحي الإسكاني"الظهر" واختتمت الزيارة في مصانع الأثاث التابعة للحاج عبد اللطيف حمّاد.

إلى ذلك، قالت مصادر مطلعة لـ"فلسطينيو 48" و"صوت الحق والحرية" أن زيارة ستانلي فيشر لأم الفحم، تهدف إلى الوقوف على الأوضاع الاقتصادية للعرب في البلاد، حيث سبقتها زيارة أخرى إلى مدينة الناصرة.

وأضافت نفس المصادر:" بعد الملاحظات القاسية للإتحاد الأوروبي التي وجهها لإسرائيل في ظل الفروق المجحفة في معدلات الدخل بين العرب واليهود، وضرورة جسر الفروق، كأحد الشروط لانضمام إسرائيل إلى الإتحاد الأوروبي، يبدو أن زيارات محافظ البنك المركزي إلى البلدان العربية، تندرج في سياق البحث عن سبل لتحسين الأوضاع المعيشية عند العرب".

يشار إلى أن وفد البنك المركزي "تحاشى" ، تغطية وسائل الإعلام للزيارة، وقال إيدي أزولاي- مدير مكتب فيشر لـ"فلسطينيو 48"معللا أسباب "منع التغطية"، "أن الزيارة خاصة وتأتي في إطار العديد من الزيارات الميدانية التي يقوم بها المحافظ إلى العديد من البلدان في الآونة الأخيرة".

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 18 10/19/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 28 - 18 10/18/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 28 - 19 10/17/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 31 - 21 10/16/2019 - 11:00
الباحث صالح لطفي: كان الشيخ محمود نِعمَ الوالد والمربي والعابد. عندما سمعت نبأ مقتله أول ما سألت إن كان ابنه معه فق… https://t.co/nI3lJnHl0c 10/16/2019 - 10:58