كلمة عمرو موسى في مهرجان الأقصى في خطر

وجاء في كلمة معالي السيد عمرو موسى أمين جامة الدول العربية في مهرجان الأقصى في خطر الرابع عشر ، والتي ألقاها نيابة عنه المحامي زاهي نجيدات المتحدث باسم الحركة الاسلامية ، ما يلي :

الأخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني
الاخوات والاخوة الكرام
المجتمعون الكريم في القدس وكل ارجاء فلسطين

أحييكم وأحيي أهلنا في مدينة القدس الصامدين اما أعتى الحملات الهادفة الى تغيير معالم وذاكرة هذه المدينة العربية المقدس ، احييهم على تحملهم الصعاب في الدفاع عن الهوية العربية في هذه البقعة المقدسة من وطننا العربي واحيي من خلالهم جميع ابناء الشعب الفلسطيني المناضل .

الاخوة والأخوات

تتعرض مدينة القدس اليوم الأشرس مراحل تهويدها والتي تتمثل في سلسلة من الاجراءات التعسفية غير الثانونية تقوم بها سل\ات الاحتلال الاسرائيلي باستخدام شتى الاساليب من تهجير لأهلها الى ابناء المستوطنات بهدف تطويقها ومنة هدم المنازل الى الحفريات التي تهدد المسجد الاقصى .

ولم يقتصر الأمر على ذلك بل تعداه ليشمل سحب الهويات وفرض الضرائب الباهظة وفصل معظم أهل القدس عن التواصل مع مدينتهم باقامة جدار الفصل العنصري حتى ان قوات الاحتلال اطلقت عليه غلاف القدس،اضافة الى انتهاك حركات مقدساتها الدينية المسيحية والاسلامية خاصة في البلدة القديمة والحرم الشريف وكذلك الاعتداءات المتواصلة على الأحياء التاريخية والمقابر الاسلامية كمقبرة مأمن الله ومقبرة الرحمة .

وكافة هذه الممارسات تمثل تحديا سافرا لنا في العالم العربية وللمجتمع الدولي ككل كما تمثل انتهاكا صريحا لقرارات الشرعية الدولية المتعلقة بالقدس وللقانون الدولي الانساني ولا شك في استمرار الصمت الدولي شجع اسرائيل على مواصلة عدوانها على المقدسات ودو العبادة وايضا التمادي في انتهاك هذه القرارات والقواعد القانونية الدولية المستقرة .

ان مدينة القدس ومقدساتها واهلها وتراثها هي من اولويات الاهتمام العربي والاسلامي وهي في بؤرة اهتمامي الشخصي كمواطن عربي يتألم لمشاهد العدوان اليومي على مقدسات هذه المدينة وأهلها ورغم عدم تمكننا من تحقيق اهدافنا ورغم قصور جهودنا في هذا المجال فإننا سنستمر في التصدي للمارسات الاسرائيلية بكافة السبل وسنستمر في العمل على دعم صمود أهلها والعمل على الزام قوى الاحتلال الاسرائيلي بوقف هذه الممارسات .

وسوف تبقى القدس العربية بفضل صمود شعبها ومهما طال أمد الاحتلال الاسرائيلي وسوف تفشل كافة المحاولات الاسرائيلية في فرض الأمر الواقع في القدس والدرس الذي يجب ان يعيه المحتل اذا ما أخذ من التاريخ عبرة هو ان كل احتلال مصيره الى زوال وان من اراد ان يحصد سلاما يمكن ان يزرع عدلا كما تملي تعاليم التوراة فلا سبيل للوصلو الى سلام في المنطقة طالما ان المنطق السائد في اسرائيل هو منطق الجور والعدوان .

اننا نؤمن بأن هناك واجبا أخلاقيا وقانونيا تجاه القدس من جانب جميع الدول والمنظمات التي تلتزم بقواعد القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة ولن نتوانى عن العمل لحماية مقدساتنا حتى تعود القدس العربية المؤمنة بالتسامح الديني والتعايش بين أبناء كافة الديانات .

وانني من خلال هذا المنبر أدعوا جميع الدول العربية حكومات وشعوب وهيئات الى ضرورة مواصلة دعم صندوق الاقصى الذي تخصص موارده لدعم مدينة القدس وتنميتها .

تحية الى اهلنا في القدس وتحية الى صمودهم البطولي وتفنيهم في الدفاع عن مقدساتنا المسيحية والاسلامية وتحية لتضامنكم ودعمكم للقدس مؤكدين لكم عزمنا واصرارنا في الوقوف ضد الجرائم الرامية الى طمس هوية مدينتنا التي ستبقى عربية .

تمنياتي لجهودكم بدوام التوفيق
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 26 - 17 10/26/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 26 - 18 10/25/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 25 - 16 10/24/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 17 10/23/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 19 10/22/2019 - 11:00