جلسة صاخبة للبلدية.. وابو ماجد: من لا يستطيع القيام بواجبه عليه افساح المجال لغيره

عقدت بلدية ام الفحم يوم الاربعاء جلسة لادارة البلدية في الساعة السادسة والنصف مساءً في قسم الهندسة , حيث تمت مناقشة بعض البنود التي تم اقتراحها من قبل أعضاء في البلدية حيث جرت العادة مناقشة الامور المقترحة ثم عرضها للتصويت وبعد ذلك اقرارها حيث لا يبقى الا تنفيذها على ارض الواقع وكان هذا لب الموضوع , يشار الى ان الجلسة كانت قد حوت نقاشات صاخبة واتصفت في حدتها بعكس سابقاتها .

عضو البلدية السيد مصطفى ابو ماجد والذي كان قد عرض على البلدية قائمة باقتراحات تعالج شؤون المدينة , كان قد اكد في حديثه أن كونه في الائتلاف البلدي لا يعني تغاضيه عن بعض أخطاء البلدية مؤكدا على انه انتخب ممثلا لجميع اهالي ام الفحم ليمتثل لخدمتهم لا لخدمة فئات معينة في المجتمع .

رسالة عاجلة لوزير الداخلية ,صيانة المنتزهات ومواقف للشاحنات

1- استنكار العمل العدائي الذي طال إحدى العائلات الفحماوية من قبل بعض الجماعات المتطرفة والتي أشهرت السلاح في وجه العائلة الفحماوية اثناء تواجدها في إحدى المدن اليهودية حيث ضم الاقتراح إبراق رسالة مستعجلة لوزير الأمن الداخلي يؤكد بها على ان المواطنون في ام الفحم ليسو رهائن في الدولة او "فشة غل" للجماعات العنصرية .

2- تخصيص قطع من أراض لإنشاء مواقف للشاحنات , حيث يعاني اهالي ام الفحم من مشكلة الشاحنات المتواجدة بكثرة في المدينة والتي تزعج الاهالي في الصباح الباكر كما وتتسبب في ازمات مرورية في الشوارع والطرقات الضيقة في المدينة , وقال السيد مصطفى ان الحديث ايضا عن شاحنات اصحابها ليسوا من ام الفحم والتي تتوقف في ام الفحم , لذا وجب على البلدية تامين مواقف لهذه لشاحنات في كل ارجاء ام الفحم , يشار الى ان الموضوع لا زال يراوح مكانه ولم يطرأ أي جديد على هذا الموضوع مع العلم ان السيد مصطفى كان قد اقترحه على جدول أعمال المجلس الإداري قبل حوالي 7 شهور .

3- صيانة المتنزهات في المدينة المحافظة عليها وتأمينها بواسطة الحراسة , وكان قد برز أهمية الاقتراح بسبب الأوضاع السياسية الراهنة والعنصرية المتفشية والتي تمنع المواطن الفحماوي احيانا من الذهاب لمنتزهات خارج المدينة قائلا:هذا واجبنا كادارة بلدية وحق المواطن الفحماوي , واثنى السيد مصطفى على قيام بعض الجهات بترميم وصيانة المتنزهات وشدد على دور البلدية في المحافظة على ما قامت به الجهات المتطوعة بالإضافة لاستكمال العمل في المنتزهات الأخرى .

تغيير في المناقصات ,والنظر في قضية عمال النظافة من خارج المدينة

4- المساواة في توزيع مناقصات المقاصف المدرسية , وتغيير صياغتها ,واكد السيد مصطفى على حق المواطنين كافة بالمشاركة في المناقصات من باب المساواة بين جميع سكان ام الفحم وقال : "في حال انتهت صلاحية الاتفاقية مع احد المقاولين على البلدية ان تفتح المجال امام مقاولين اخرين وذلك من باب المساواة الجماعية " نقطة اخرى تطرق لها السيد مصطفى وهي إعادة صياغة المناقصات بحيث تتناسب والمتطلبات الصحية والنظافة العامة وجودة الطعام المقدم لأبنائنا في المدارس , على سبيل المثال بعض المقاصف في المدارس تبيع مشروب "XL" وهو مشروب خطير قد يؤدي الى تبعات خطيرة وكانت قد منعت وزارة الصحة تداوله في الدكاكين والمقاصف , مشددا على دور البلدية في المحافظة على سلامة أبناءنا ومراقبة الأطعمة التي تباع .

5- نظافة المدارس , وذلك حفاظا على سلامة الطلاب من الأمراض التي قد تنقل في اروقة المدارس وذكر السيد مصطفى في اقتراحه ان البلدية تقوم بإرسال مستلزمات النظافة كورق التواليت والصابون الى كافة المدارس في ام الفحم لكن على ما يبدو فان المشكلة في مقاولي النظافة الذين لا يقدموا المستلزمات للطلاب, لذا وجب مراقبتهم , بالإضافة لنقطة أخرى مهمة تطرق لها السيد مصطفى وهي ان عمال النظافة في مدارس ام الفحم اغلبهم من خارج المدينة , مشددا على أهمية اختيار عمال من البلد لتبقى المنفعة في البلد وكي لا تصبح مدارسنا فنادق للعمال الغرباء حيث تكلف البلدية اموال طائلة من انارة الضواء والمكيفات وقال : لحرصنا على طلابنا وطالباتنا يجب ان نتحقق من هؤلاء العمال الذين هم باحتكاك دائم مع أبناءنا لذا يجب ان يكونوا حسن الخلق .

6- الحد من مظاهر الإزعاج في منطقة الظهر ,حيث توجه الكثير من ابناء منطقة الظهر متذمرين من ضجة الاعراس في المنطقة حيث يصادف احيانا وجود 3 اعراس في المنطقة يتخللها ضجة كبيرة تستمر منذ ساعات العصر الى ساعات ما بعد منتصف الليل فاقترح السيد مصطفى التوجه لأصحاب القاعات بهدف تخفيض الصوت وتحديد ساعات الافراح الى الحادية عشر .

محاميد : المسيرة دائما ما تتوقف عند التنفيذ وكلامنا غالبا حبرا على ورق
هذا واكد السيد مصطفى محاميد في حديثه ان ما تم اقتراحه ليس بجديد وان الاقتراحات اغلبها يتم اعادة طرحها على طاولة ادارة البلدية ومنها الحساسة والتي تم مناقشتها والموافقة علىها واصبحت قرارا جاهزا للتنفيذ لكن المسيرة غالبا ما تتوقف عند التنفيذ والتطبيق مرددا قوله "كلامنا في كثير من الاحيان لا يساوي حبرا على ورق" , مشيرا الى ان القرارات التي تقرها البلدية لمصلحة المواطنين هي مصداقيتنا معهم .
وابدى السيد مصطفى تفاؤله في ان يتم معالجة مشكلة عدم تنفيذ القرارت قائلا : انا على امل ان يتكاتف اعضاء المجلس البلدي والإدارة معا من اجل خدمة المدينة وتوفير كافة الاحتياجات الخدماتية للمواطن الفحماوي , نأمل ان تأتي الايام القادمة بالخير.

وعن السؤال اذ ما لم يتم تنفيذ القرارات مرة اخرى قال السيد مصطفى : ان من لديه النية الحسنة لخدمة اهالي مدينة ام الفحم سيعمل جاهدا لاخراج القرارات الى حيز التنفيذ , والا يجب على كل عضو ان يحاسب نفسه قبل ان يحاسب من قبل الجمهور .

ووجه السيد مصطفى كلمة اخيره قائلا : اتوجه بالنصيحة لنفسي اولا ولزملائي اعضاء البلدية الموقرين, انه قد مضى عام على تسلمنا مهام العضوية لخدمة اهالي ام الفحم واصبحنا جميعا على دراية تامه في ماهية العمل البلدي والذي يتطلب مجهودا كبيرا وتفرغا ومصداقية مع الناس وامانة في الاداء , لذلك من يرى ان هذه المهمة صعبة ولا يستطيع انجازها كما يجب فليفسح المجال للذين ياتون بعده علهم يكونوا خيرا منا .

 

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 31 - 21 07/16/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 30 - 21 07/15/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 31 - 20 07/14/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 21 07/13/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 32 - 22 07/12/2019 - 11:00